جيمّا واكيم

قدرة العمل ضمن فريق89%
تحليل احتياجات المستخدم95%
تنظيم العمل91%


سمعتُ للمرّة الأولى عن LookinMENA عن طريقِ إحدى منشورات الـ Facebook، أحببتُ توجّه المشروع الجديد الّذي يساعد الشّباب في حياتهم الدّراسيّة، ويؤمّن كل ما يلزمهم من معلومات وخدمات.
بالإضافة لرَغبتي بتوسيعِ دائرة معارفي الإجتماعيّة.. لهذه الأسباب وأكثر انضممتُ للمشروع وكان ذلك منذ سنة ونصف تقريباً.

بداية عملي كانت مع فريق الـ Design، بدأتُ بتصميم Characters البومة، من ثم انتقلتُ لتصميم الـ Website، وطوّرناه من ناحيةِ الواجهات والألوان المُستخدَمة وتوزيع العناصر في الصّفحات ضمن منهجية UX & UI خاصة بنا بما يتناسب مع التوجه العالمي في مجال المواقع
وهذه الإنجازات كانت رديفة لأهم إنجاز استطعتُ تحقيقه في حياتي المهنيّة بعد تعبِ سنين عديدة وهو “Jemnou”، وهي شركة تصميم إعلاني ودعائي.

مايميّز LookinMENA هي بيئة العمل المريحة ووجود أشخاص متعددي المواهب والخبرات، كلّنا سويّة نشكّل ما يشبه الـ puzzle، لايكتمل معناها إلا بوجودنا جميعاً..
وهذه الـ Puzzle أكسبتني مع الوقت العديد من المهارات والمعلومات، تعلمتُ كيفيّة تنظيم وقتي، وتعلمتُ الصّبر وعدم اليأس أمام الصعوبات، وأنّ الوقوع مرّة أولى وثانية لا يهم طالما سأقف من جديد وأتابع السّير إلى أن أصلَ إلى هدفي في الحياة.
ويمكنني أن ألخّص هدفي من وجودي هنا هو الغاية بتطوير المجتمع من حولي، حتّى وإن كان ذلك من وراء شاشة الكومبيوتر وبعيداً عن الاحتكاك الفعلي مع المتابعين، يكفي أن أساهم بنقل كلّ ما تعلّمته في LookinMENA بشتّى الوسائل، والعمل على نشر السعادة بقلوب الآخرين عندما يُقدمون على عملٍ ما ينصبّ في مصلحة غيره وسعادتهم.

بكلمة/جملة LookInMENA
النقلة النوعية في حياتي

5 أسئلة سريعة:

  • 1- ما هي هواياتكِ التي تستمتعين بالقيام بها؟
    التسلية بالـ Photoshop، الرياضة، الرقص، الزومبا.
  • 2- مغامرة أو تجربة تحلمين بالقيام بها؟
    زيارة كل بلدان العالم.
  • 3- مطبخك المفضل؟
    المطبخ الإيطالي.
  • 4- نمط بيت أحلامك الذي ترغبين بالعيش فيه؟
    بيت على شاطئ البحر
  • 5- لو فرضنا أنكِ لن تقبضي راتباً على عملك الحالي لكن حياتك ستبقى بنفس المستوى، ما العمل الذي تختارين القيام به دون مقابل؟
    العمل الحالي الذي أعمل به حالياً وهو الـ design