ليالي الأنس ونسائم الجنة…هي أحد أبرز معالم الجمال في النمسا والتي غنت لها كوكب الشرق أم كلثوم، كونها وبالفعل آية من السحر والروعة، وسمفونية كلاسيكية من التراث والثقافة… وإليكم فيما يلي أبرز الوجهات السياحية في أجمل دول العالم والتي يجب ألا تفوتكم:

متحف الشوكولاتة في فيينا Schoko Museum

إذا كنت من محبي الشوكولاتة والسفر معاً، فمتحف الشوكولاتة في فيينا يجب أن يكون وجهتك الأولى.

حيث يمكن للزائر أن يكتشف بين ثنايا هذا المتحف أسرار وتاريخ صناعة الشوكولاتة، بدءاً من حضارة المايا وصولاً إلى العائلة الملكية النمساوية وذلك من خلال عرض الأفلام وآلات الإنتاج التاريخية، أُسس عام 2001، ويمكنك من خلال جولتك تذوق عينات من الشوكولاتة والاستمتاع بها.

ملاهي البراتر Prater Amusement

هي مدينة ملاهي شهيرة، وتعني بالألمانية (المرح)، من أكبر مدن الملاهي في النمسا وأحد أشهر رموز فيينا، فإذا كنت تشعر بالحنين لأيام الطفولة والمغامرات والمرح في مدينة الملاهي، فحديقة براتر مناسبة للتسلية للكبير قبل الصغير، ولاسيما عجلة فيريس العملاقة والمشهورة عالمياً والتي أنشأت عام 1827، بالإضافة لقاعات المرايا والضحك، وقطارات الأشباح

المتحف التقني في فيينا Technisches Museum Wien

هو متحف شهير في فيينا، تُعرض فيه نماذج من تاريخ التكنولوجيا، مع التأكيد على أهمية مساهمة النمسا في التطور التقني، يحوي على نماذج تاريخية كبيرة جداً مثل السكك الحديدية والسفن والطيران والمحركات البخارية، كما يضم واحدة من أكبر الآلات الموسيقية التاريخية في النمسا، يتميز بساحات داخلية واسعة مسقوفة بقبب زجاجية.

طريق جبال الألب  Hochalpenstrabe  GroBglockner

من أجمل طرقات العالم، يتميز بمناظره الطبيعية الخلابة، حيث يخترق جبال الألب الشاهقة وسط إطلالات طبيعية تحبس الأنفاس، يمتد على طول 48 كم، ويعتبر تجسيداً مهيباً واحترافياً في مجال شق الطرقات الجبلية، في هذا المكان سحر طبيعي آسر حيث يمكنك أن تخوض مغامرة استثنائية بين أحضان الدروب  الجبلية الساحرة، ولأنها منطقة سياحية منشودة من جميع السياح حول العالم فهي مخدمة بأفخم المطاعم والمزارع والملاعب بالإضافة لوجود المنتزهات والمحميات الطبيعية.

دار الأوبرا في فيينا Wiener Staatsoper

أهم وأقدم دور الأوبرا في أوروبا والعالم، استضافت وتستضيف على مسارحها أبرز العازفين وفرق الأوركسترا في العالم، وعُرِض على مسارحها أيضاً أفخم العروض الموسيقية والمسرحيةـ تتسع لما يزيد عن 5000 شخص، حيث تشبه بمساحتها الكبيرة وتشييدها العمراني المهيب القصور الملكية.

منزل الموسيقار موتزارت  Mozart Birthplace

إذا كنت من محبي الموسيقا الكلاسيكية فيجب ألا يفوتك زيارة منزل الموسيقار العبقري فولفغانغ موتزارت في سالزبورغ، حيث يعد هذا المنزل القديم بمثابة متحف قيم يضم عدداً كبيراً من الوثائق الأصلية المتعلقة بحياة الموسيقار موتزارت وحياته الشخصية وعائلته وبداياته الموسيقية ومؤلفاته أيضاً، بالإضافة للآلات الموسيقية التي استخدمها.

قصر Schoenbrunn

هو موقع تراث عالمي ومن أهم الوجهات السياحية في فيينا، يزوره 4 ملايين سائح سنوياً، وهو أكبر قصر في النمسا، يعود تاريخ تشييده  بشكله الحالي إلى أربعينيات القرن الثامن عشر، على الرغم من وجود تاريخ طويل من التوسعات وأعمال إعادة البناء حيث كان بمثابة قصر صيفي سابق للملك هامبسبرغ، يضم 1441غرفة غير أن 40 غرفة فقط متاحة للزوار وتعد كافية لتثبت للزائر مدى روعة وفخامة عمارتها وتزييناتها وزخارفها، يضم لوحات فنية عالية الطراز وزخارف هندية وفارسية، بالإضافة للعديد من القاعات الضخمة الرائعة.

قلعة Hohensalzbueg

أكثر المعالم السياحية إثارة في سالزبورغ، حيث يعود عمرها إلى أكثر من 1000 عام، على مدار تاريخها كانت حصناً منيعاً ضد الغزاة ولم ينجح أحد من أعداء المدينة بالفوز بهذه القلعة، كما استخدمت في الحرب العالمية الأولى كسجن، تعد واحدة من أكبر القلاع في أوروبا، لذا لا تفوتك زيارتها وخاصة زيارة الشقق الملكية فيها ومتحف القلعة، بالإضافة لمتعة النظر إلى المشاهد الطبيعية الخلابة المحيطة بها وبانوراما جبال الألب

بين سحر طبيعة جبال الألب وأصالة الحضارة الأسطورية وعلى وقع أنغام موسيقا موتزارت الكلاسيكية سيغرق السائح في عالمٍ من الجمال والدفء بين أحضان فيينا الجميلة، لذا ننصحكم بالإصغاء لنصيحة كوكب الشرق والاستعانة بدليل لوك إن مينا الثقافي والترفيهي للاستمتاع بليال الأنس في فيينا في أقرب فرصة.