يقول الألماني أوتوجروت عن الإعلام  (الإعلام هو التعبير الموضوعي لعقلية الجماهير، وروحها، وميولها، واتجاهاتها في نفس الوقت).
فللإعلام تأثير كبير على أفراد المجتمع،فهو مصدر المعرفة والوسيلة الأهم في إحداث أي تغيير يذكر في المجتمع والبيئة وهو مهم لترسيخ المبادىء ولنشر الثقافة، ولا يخفى على أحدٍ دور وسائل الإعلام وخاصةً في عصرنا الحاضر فهو يطلعنا على مواضيع شتّى بمختلف المجلات أينما كانت….

أما التخصصات الأكثر شيوعاً وطلباً في الإعلام:

  1. الصحافة.
  2. العلاقات العامة.
  3. الإذاعة والتلفزيون.
  4. الإعلان.

الآن وبعد أن ذكرنا بعض تخصصات الإعلام، سننتقل إلى أفضل الدول لدراسة الإعلام من وجهة نظر جمهور Look in MENA.

  • الولايات المتحدة الأمريكية (The USA)

تعد الولايات المتحدة الأمريكية من أفضل الدول في العالم لدراسة الإعلام، وتتميز بجامعاتها الحديثة والمتطورة التي تدرس تخصصات الإعلام ومن أبرز الجامعات التي تدرس تخصص الإعلام فيها (Columbia University, University of Texas at Austin, Stanford University) . كما تتميز جامعات الولايات المتحدة الأمريكية بإعدادها الطلاب مميز لتغطية كافة مجالات أقسام الإعلام.

  • المملكة المتحدة (The UK)

تعتبرالمملكة المتحدة دولة متميزة في دراسة الإعلام، وتتميز جامعاتها بجودة التعليم، وبقوة المناهج الدراسية التي تقدمها لطلابها، كما أنها توفر لطلابها تعليماً مكثفاً في كافة مراحل الدراسة، وتعدهم ليكونوا إعلاميين ناجحين، وتدرس الجامعات البريطانية مجموعة كبيرة من التخصصات أهمها التصوير الفوتوغرافي والأفلام، وسائل الإعلام البصرية، الاتصال المكاني وغيرها الكثير، ومن أبرز الجامعات التي تدرس الإعلام King’s College London.

  • إيطاليا (Italy)

تعد الجامعات الإيطالية مكاناً مناسباً لكافة الطلاب الدوليين الراغبين في دراسة الإعلام وتعد مدن روما، وميلانو، بالإضافة إلى فلورنسا من أهم المدن في العالم التي تدرس هذا التخصص الرائع. وتتميز الجامعات الإيطالية بأنها تُدرس كافة تخصصات الإعلام، إذ تجذب عدداً كبيراً من الطلاب الراغبين بدراسة الإعلام، كونها تدرس الإعلام بأحدث الوسائل التعليمية، ومن أبرزها University of Milano,  University of Bologna.

  • إسبانيا (Spain)

تستخدم إسبانيا أحدث الوسائل التعليمية لتدريس الطالب تخصص الإعلام، وتتميز بانخفاض تكاليف المعيشة والدراسة، كل هذا ساهم في جذب الطلاب الدوليين الراغبين في دراسة الإعلام في التوجه نحوها. من أهم وافضل الجامعات لدراسة الإعلام، Complutense University of Madrid,  Universitat de Barcelona.

  •  فرنسا (France)

تعد فرنسا من الواجهات الشعبية في العالم لدراسة الإعلام لجودة تعليمها وثقافتها من جهة، و إتباعها أسلوباُ حديثاً ومتقدماً ومختلفاً لتدريس طلابها من جهة ثانية، وهذا ما جعلها وجهة محببة للطلاب الدوليين من كافة أنحاء العالم، إضافةً إلى انخفاض تكاليف الدراسة، وتعد Sorbonne University الجامعة الأفضل لدراسة الإعلام في فرنسا.

وبالطبع لا ننسى دول كأستراليا وكندا وضعت بصمة خاصة فيها في مجال الإعلام.
ختاماً فإن اختيارك لتخصص كالإعلام أياً كانت وجهتك لدراسته ما هو إلا مغامرة حماسية لا يخوضها سوى الشرفاء.