كثيراً ما نسمع ونقرأ عن أهمية ودور النفط والبترول في حياتنا وأثرها الكبير في تغيير المجريات وتحكمها بنجاح وميزانية الدول. فهل خطر لك يوماً أن تدرس هذا العلم وتعرف أكثر عن هذا المجال وتخصصاته؟ سوف نعرفّك في هذا المقال عن أهم التخصصات التي يتضمنها علم هندسة البترول الذي يتعامل مع استخراج واستكشاف النفط الخام أو الغاز الطبيعي من خلال الاختصاصات التالية:

  • هندسة الحفر؛
  • هندسة انتاج النفط؛
  • هندسة المخزون؛
  • هندسة المحاكاة أو الخبير البتروفيزيائي.

وبسبب أهمية هذا العلم في التأثير على موازين الاقتصاد، توليه البلدان المتقدمة والنفطية في جامعاتها عالية المستوى أهمية كبرى، نذكر لك أهم هذه البلدان:

أميركا

تسعى أميركا إلى توفير دراسات عالية المستوى في جامعاتها من إجل المحافظة على وجودها في مجال النفط التنافسي، كما أنها تسعى لدعم الطلاب المقبلين على دراسة هندسة البترول لديها من أجل رفد القطاع العملي في شركاتها النفطية بخبرات عالية المستوى، ومن هذه الجامعات نذكر جامعة تولسا التي توفر فرصة تعلم كبير ومهمة جداً.

بريطانيا

بريطانيا أيضاً دولة منافسة في مجال النفط والبترول، لذلك تقوم بدورها بتوفير الفرص التعليمية في هذا المجال وتوفير المنح الدراسية لجلب الطلاب الدوليين وتأهيل الخبرات المطلوبة من أجل الإبقاء على النجاح في هذا المجال، ومن أهم جامعاتها في مجال النفط جامعة أبريدين.

ماليزيا

تعد ماليزيا من أهم البلدان في دراسة هندسة البترول كونها تعتمد في اقتصادها على البترول والغاز الطبيعي، فتحتل ماليزيا مراتب متقدمة في الاحتياطي العالمي من النفط والغاز. لذلك دراسة الهندسة النفطية في ماليزيا من الخيارات الجيدة والمهمة للمقبلين على الدخول إلى هذا المجال.

روسيا

روسيا أيضاً تعتبر من الدول الرائدة في مجال إنتاج النفط بحيث تحتل مراتب متقدمة من الإنتاج العالمي، كما أن جامعات روسيا التي تقدم فرص في تعلم هندسة البترول والنفط تحتل المراتب الأولى في التصنيف العالمي على الجامعات التي تعمل في مجال النفط والبترول، ونذكر منها جامعة Kazan التي تحتل المرتبة 370 على العالم.

دول الخليج العربي

جميعنا نعلم الدور الكبير الذي تؤديه دول الخليج العربي في مجال النفط، لذلك دراسة هندسة النفط في جامعات الخليج العربي فرصة مهمة للدخول إلى هذا المجال وخاصة بسبب العدد الكبير من الشركات النفطية التي توجد هناك، وبالتالي يمكن الحصول على فرص العمل بعد انتهاء الدراسة بشكل فوري. وبشكل خاص في السعودية والإمارات.

العراق

تعد العراق من الدول المهمة لدراسة هندسة البترول، وخاصة في جامعة السليمانية التقنية التي تحتل مرتبة عالية في الترتيب العالمي على الجامعات في مجال النفط.

المعايير المعتمدة في التقييم

  • التواجد العالمي من ناحية النفط والبترول
  • ترتيب الجامعات على المستوى العالمي
  • توافر شركات النفط والبترول وفرص العمل

 

إن الالتحاق بجامعة هامة في هندسة البترول ستفتح لك الفرص الكبيرة للعمل في الشركات الكبرى، بسبب الأهمية الكبرى لهذا المجال والمنافسة العالية في الشركات التي تعمل فيه. لذلك اتخاذك خطوة دراسة هندسة البترول سواءً كدراسة أساسية أو كدراسات عليا في واحدة من البلدان السابقة وجامعاتها ستكون بداية لنجاحات كبيرة.