Spread the love

مع اقتراب موعد الامتحان في كل عام، يبدأ الطلاب بالتوتروالقلق خاصةً عندما يكون الطالب لم يدرس بشكل منتظم منذ بداية العام الدراسي.

لاعليكم أعزائي الطلاب، في هذا المقال نقدّم لكم مجموعة نصائح تساعدكم لتحضروا وتنجزوا إمتحاناتكم بشكل أفضل :

1-    حدد هدفك:

أهم شيء عليك البداية به هو تحديد هدفك، من هذا الامتحان ماذا تريد؟

هل هدفك هو التخرج، النجاح للسنة القادمة، الحصول على درجات ممتازة لتحصل على منحة ما؟

عند تحديد هدفك تعطي لنفسك دافع وحافز لتحققه، أيضاً سيساعدك كثيراً في الخطوة التالية.

2-    الجدول الدراسي:

من أهم الأشياء التي عليك أن تقوم بها هو إنشاء جدول بالمواد التي ستقدمها حيث يساعدك على تنظيم وقتك حسب هدفك الذي سبق وحددته سابقاً، ومعايير إنشاء الجدول تعتمد على:

  • كم عدد الأيام التي ستحتاجها لتنجز كل مادّة؟(تختلف الأيام حسب قدرة كل طالب).
  • ما عدد الساعات التي تستطيع أن تلتزم بها في اليوم؟
  • هل تريد أن تبدأ بالمواد الصعبة بالنسبة لك أم المواد السهلة؟ فهناك العديد من الطلاب يحبذون البدء بالمواد التي يحبونها ويعتبرونها سهلة ليشعروا بالإنجاز، بالإضافة لوجود عدد من الطلاب يرغبون بالبدء بالمواد الكثيفة التي تتطلب مجهود أكثر لأنهم في البداية يكون نشاطهم أعلى.
  • ماهو الوقت الذي تحتاجه في اليوم للاستراحة؟ لأنك إذا أردت الدراسة بفاعلية وإنجاز أكثر عليك أن تأخذ فاصل منشّط بين الحين والآخر، بالتأكيد ستحتاج لها بعد كل التركيز والانتباه في دروسك.. ببساطة (جدد طاقتك).
  • أوقات الاستراحة في فترة اقتراب الامتحان، لايجب أن تكون مدتها طويلة جداً انتبه في هذه الفترة بالتحديد وقتك هو أغلى ماتملك نظمه بإتقان.

3-    وقت ومكان الدراسة:

هل أنت كائن نهاري أم ليلي؟ يعني هل أنت من الأشخاص الذين ينجزون أكثر في ساعات النهار أو الليل؟

إذا كنت من الأشخاص الذين ينجزون في أوقات هادئة، فأنت بالتأكيد كائن ليلي!

لكن لاتنسى أن لاتجهد نفسك كثيراً بالسهر ليلاً، فذلك يضر ولاينفع لأن عقلك سيتشتت وتقل  قدرتك على التركيز.

أما بالنسبة لمكان دراستك يفضّل أن يكون مستقلاً لايشاركك به أحد، مرتب ومنظم بشكل جيد لأن عدم الترتيب يشتت تركيزك.

أيضاً حضّر كل ماتحتاجه من أدوات للدراسة قبل البدء، جميع محاضرات المادة التي تريد دراستها الأقلام والأوراق ذلك يساعدك على الجلوس فترة دراستك بتركيز دون القيام كل فترة لتحضر شيئاً ما.

4-    هل تحتاج مساعدة؟

عند تحضير جدولك الدراسي، فكّر جيداً هل تحتاج المساعدة في مادة ما؟ إذاً هنا عليك الاستعانة بصديق ليساعدك في فهمها، أيضاً لاتتردد بمساعدة صديقك في مادة تصعب عليه، فذلك يساعدك أيضاً في الحفظ واختبار فهمك للمادة.

  • تذّكر أن لاتهدر وقتك أنت وصديقك عندما تتساعدان بأحاديث جانبيّة، اغتنما الفرصة في إنجاز المهمة المطلوبة.

 

5-    التأجيل والتسويف:

أكبر عدو لك في فترة الامتحان هما التأجيل والتسويف، لذلك حاول التغلّب عليهما في هذه الفترة بشكل خاص والتزم جيداً بجدولك الدراسي لتبقى بمنطقة الأمان.

6-    ماهي طريقة الدراسة الأنسب لك:

يختلف الطلاب في طرق الدراسة التي يشعرون بالإنجاز عند اتباعها، وليس بالضرورة أن مايناسب غيرك يناسبك، هذا شيء تحدده أنت فقط الطريقة التي تشعر أنك أنجزت بها أكثر هي التي تناسبك بالتأكيد.

7-    أنشئ ملخصك الخاص!:

بعد أن تقرأ وتفهم مادتك، وتحدد ماهو مهم، لخّص المادة وعبّر عنها بطريقتك، ذلك يساعدك على الفهم والحفظ معاً وبالطبع يساعدك في الامتحان بتذكّر ما لخصك يداك!

8-    اختبر نفسك:

عندما تنتهي من مادة ما، اختبر نفسك بها وكأنك بامتحان، وحدد هل استطعت إنجازها بشكل ممتاز أم لا؟ إذا كان جوابك لا عليك إعادتها وبالتأكيد ستأخذ منك وقت أقل لأنك اطلعت عليها سابقاً فلا داع للقلق.

9-    ابتعد عن التكنولوجيا:

في مكان دراستك الذي اخترته أبعد التكنولوجيا عنك (هاتفك، حاسوبك)، التكنولوجيا تقضي على وقت برنامجك الدراسي! ربما ستتصفح حسابك على الفيسبوك أو يأتيك رسالة على الواتساب فتبدأ بفتح العديد من الأحاديث وهذا حتماً سيضرك.

  • في حال كنت تدرس و وجدت بعض الأشياء التي لم تستطع فهمها، حدد كل شيء على ورقة خارجية وعندما تنتهي من الوقت المخصص للدراسة ابحث عنهم في الانترنت.

10-                      كافئ نفسك:

من الأشياء التي تعطيك حافز على إنجاز كل مهامك، هي مكافئة نفسك.

عندما تنتهي من مادة ما وتختبر نفسك بها وتنجزها بشكل ممتاز حدد مكافأة ترغب بها، كالخروج مع أصدقائك أو الحصول على طعام تفضله!

 

أخيراً، عزيزي الطالب لاداعي للقلق والتوتر كل ماعليك هوالالتزام والسعي لتحقيق هدفك، لتضمن عام دراسي ناجح.