“أحمق بخطة يستطيع هزيمة عبقري بدون خطة”

وارن بافيت (رجل أعمال وأشهر مستثمر أمريكي في بورصة نيويورك وأحد أغنياء العالم)

إذا كنت قد سافرت من قبل إلى دولة أجنبية، فربما قد تكون احتجت إلى استبدال نقودك إلى عملة الدولة التي تنوي الذهاب إليها، وبهذه الحالة، تكون قد انخرطت في تداول الفوركس.

فقيامك بعمل استبدال النقود يسمى بـ “الصرافة” وهي الأساس الذي يقوم عليه الفوركس. فالفوركس (FOREX) هو اختصار ل (foreign exchange)، أي، الصرافة الأجنبية.

ولكن الفوركس أكثر من ذلك بقليل. فالفوركس هو أكبر الأسواق العالمية على الاطلاق بحجم تداول يساوي 5 ترليون دولار يوميا.

فالدول والشركات العالمية تشتري البضائع والمواد الأولية والخدمات من دول أخرى. وعملية الشراء هذه تحتم عليهم الحصول على العملة المحلية للدولة التي ابتاعوا البضاعة منها “كما فعلنا نحن عندما ذهبنا لقضاء إجازة” ولكن الفارق هنا أن المبالغ المستبدلة أو المصرفة هي مبالغ ضخمة.

عند استبدال هذه المبالغ، يتغير سعر صرف العملة نظراً لزيادة الطلب على العملة التي يحتاجونها، وعند زيادة الطلب، يزداد السعر.

وبسبب الحركات التجارية المستمرة بين دول العالم، تستمر أسعار العملات بالحركة الدائمة.

لتوضيح الفكرة بشكل مبسط أكثر، سوف نطرح لكم مثالاً من حياتنا اليومية.

ولنفرض أنك تعيش في أوروبا مثلاً وأردت القيام برحلة سياحية إلى الولايات المتحدة الأمريكية.

ولنفرض أن هذه الفرضية حدثت منذ شهر مضى حيث كان سعر صرف اليورو مقابل الدولار ١،١٢ وأنت أردت تحويل ٥٠٠ يورو إلى دولار. بذلك يكون المبلغ الذي سوف تحصل عليه هو (٥٠٠*١،١٢=٥٦٠ دولار أمريكي).

ولنفرض أيضاً أنك عدت إلى أوروبا من أمريكا وكامل المبلغ موجود في جيبك ولم تحتاج لصرف أي شيء هناك. وأردت تحويل هذه الكمية من الدولارات إلى يورو اليوم حيث يساوي سعر صرف اليورو أمام الدولار ١،٠٨. وبالقيمة السابقة، سوف تصرف كامل المبلغ إلى قيمة ٥١٥ يورو.

أي أنك قد ربحت ١٥ يورو والعمل الوحيد الذي قمت به هو الانتظار فقط والاحتفاظ بأموالك بصورة دولار حينما ضعف اليورو.

وبهذا المبدأ، يتم التداول في سوق الفوركس. تشتري العملة القوية أو التي تتوقع صعودها، وتبيع العملة الضعيفة أو التي تتوقع هبوطها.

ولست مضطراً إلى السفر أو الذهاب لمحلات الصرافة للانخراط في هذا السوق، بل تستطيع القيام بهذه العملية من بيتك من خلال الوسطاء وعلى شبكة الانترنت.

وللمزيد من المعلومات حول ماهية الفوركس، يمكنك زيارة هذه الصفحة التي تحوي العديد من المعلومات المفيدة:

forex basics

لكن اتخاذ قرار البيع أو الشراء ليس سهلاً. فهو يعتمد على عدة عوامل وتحليلات واستراتيجيات وخطط ومؤشرات فنية.

وهذا ما يعيدنا إلى اقتباس وارن باقية الذي ذكرناه في بداية المقال، فالخطة التي تعتمد عليها لاتخاذ قرار الشراء أو البيع هي التي تحدد مصير قرارك.

والخطة في عالم أسواق مال يطلق عليها تسمية “تحليل”.

للتحليل المالي نوعان أساسيان

تحليل أساسي fundamental وتحليل فني technical.

١- التحليل الأساسي:

وهو ما يدعى أيضاً بالتحليل الاقتصادي، وهو النظر إلى السوق من ناحية الاستقرار والنمو الاقتصادي والسياسي والاجتماعي وكل هذه العوامل تؤثر في العرض والطلب على العملة.

أي أننا ننظر إلى اقتصاد الدولة ووضعها السياسي، فإذا كانا قويان، ستكون العملة الخاصة بالدولة قوية والعكس إذا كانا ضعيفان.

بشكل عام، لا يعتبر التحليل الاساسي لسوق الصرف الأجنبي الأداة التي توفر لك نقاط دخول وخروج دقيقة للتداولات. لذلك، يعتمد المتداولون المحترفون على مزج هذ النوع من طرق تحليل الفوركس مع التحليل الفني لكي يحصلوا على أفضل رؤية عن العرض والطلب وصورة السوق أمامهم.

للتعرف بشكل أكبر على التحليل الأساسي، قم بمشاهدة الفيديو التالي

٢- التحليل الفني:

الأكثر استخداماً في السوق وهو نوع التحليل الذي يعوّل عليه غالبية المضاربين في هذا السوق. وهو التنبؤ باتجاه السعر المستقبلي عن طريق دراسة بيانات الماضي.

وهناك أنواع وطرق للتحليل الفني منها:

تحديد الاتجاه (trend):

يعد الاتجاه من الامور المهمة في التحليل الفني وهو تحديد الاتجاه العام الذي يتجه السوق إليه سواء كان اتجاه صاعد أو هابط أو اتجاه عرضي والذي يعني عدم وجود اتجاه واضح للسوق ويتم تحديد الاتجاه عن طريق رسم خط الاتجاه (الترند) على الرسم البياني لحركة العملة أو السهم.

شرح خط الاتجاه (الترند) وكيفية المتاجرة من خلاله

نقاط الدعم والمقاومة (support and resistance):

يمثل الدعم أقل نقطة وصل لها السعر وعندها حصل انفجار سعري للأعلى والعكس بالنسبة للمقاومة، فهي أعلى نقطة وصل لها السعر ولم يستطع تجاوزها وتدهور للأسفل.

ومستويات الدعم والمقاومة هي مستويات مهمة جداً ويحترمها السعر احتراماً شديداً، فإما أن يقف عندها ويسلك ذات السلوك الذي سلكه السعر سابقاً (الهبوط عند المقاومة والصعود عند الدعم) أو سيتجاوز المنطقة وينطلق باتجاه التجاوز بحدّة.

شرح مناطق ونقاط الدعم والمقاومة

النماذج السعرية (chart patterns):

وتسمى أيضًا أنماط الرسم البياني فمنها الانعكاسية والتي تعني أن الاتجاه سوف ينعكس ومنها الاستمرارية أي أن السعر سيستمر في اتجاهه، لا توجد نماذج تؤكد اشارة البيع أو الشراء بنسبة 100% ومن هذه النماذج نموذج الرأس والكتفين head and shoulders وهو من النماذج الانعكاسية والذي إذا اكتملت شروطه فإن الاتجاه سوف ينعكس.

استخدام المؤشرات الفنية (indicators):

وهي عبارة عن إضافات يتم إدراجها ضمن الرسم البياني المعبر عن حركة العملة.

المؤشرات الفنية عديدة ومتنوعة وتعطي إشارات بيع وشراء. هي عبارة عن رسوم بيانية مصغرة يتم حسابها بواسطة معادلات رياضية تعتمد على البيانات التي تعطيها لنا حركة السعر الماضية، وتستخدم هذه المؤشرات في متابعة تحركات الأسعار ومساعدتنا في تفسيرها وتوقع اتجاهات تحركاتها المستقبلية، وتعتبر من الأدوات التي تدعم القرار الفني للمحلل.

للاطلاع بشكل أكبر على النماذج السعرية والمؤشرات الفنية، قم بزيارة هذه القناة على التلغرام التي تحوي العديد من المعلومات المفيدة

Forex analysis basics

كما ننصحكم بمتابعة قناة التلغرام هذه المتخصصة بالفوركس
IchiFibo Scalping

وبالنهاية، كانت هذه المقالة مجرد مقدمة لعالم الفوركس الواسع الذي يستحيل اختصاره بمقالة واحدة أو حتى كتاب واحد. وسنعرض لكم في مقالات لاحقة طرق التحليل الفني والأساسي بشكل عملي.