كثيراً ما نسمع بعبارة كوكب اليابان الشقيق، نظراً للتطورات الكبيرة على مختلف الأصعدة وفي مختلف المجالات التكنولوجية والعلمية والثقافية، وإضافة إلى المظاهر الحضارية والثقافية، لا يفوتنا أن اليابان ثالث أكبر اقتصاد عالمي، فإن الكثير منا يرغب بالحصول إما على تجربة سفر بقصد العمل والحياة هناك، أو بقصد الدراسة، حيث أن الجامعات اليابانية ذات تصنيف عالمي عالي، و يمكن أن تقدم لك فرصاً ذهبية، و لكن، يبقى هناك شرطاً وحيداً للدخول إلى هذا الكوكب وهو اللغة، لذلك أول خطوة عليك البدء بها هي تعلم اللغة اليابانية، وهناك ما يثبت كفاءتك بهذه اللغة، وهذا ما سنستعرضه معاً فيما يلي.

JLPT و هو اختصار Japanese-Language Proficiency Test، أي اختبار الكفاءة باللغة اليابانية، هو اختبار معياري مرجعي لتقييم إجادة اللغة اليابانية لغير الناطقين بها،  تديره وزارة التعليم والثقافة والرياضة والعلوم والتكنولوجيا (MEXT) من خلال مؤسسة اليابان والتبادلات والخدمات التعليمية اليابانية، و تجري مؤسسة اليابان الاختبار في الخارج بالتعاون مع المؤسسات المحلية المضيفة. تم عقد JLPT لأول مرة في عام 1984 استجابة للطلب المتزايد على شهادة اللغة اليابانية الموحدة. في البداية قام 7,000 شخص بإجراء الاختبار حتى عام 2003، كان JLPT أحد متطلبات الأجانب الذين يدخلون الجامعات اليابانية. لنتعرف معاً على هذا الاختبار:

الجهة الموجه إليها:

هذا الاختبار موجه لكافة الأشخاص الراغبين بالحصول على عمل، أو للطلاب الراغبون بالحصول على قبول في الجامعات اليابانية.

لغة الاختبار:

يتم تقديم هذا الاختبار باللغة اليابانية.

شروط التسجيل:

إن اختبار JLPT مفتوح لجميع المتحدثين غير الأصليين، و تمتد الأهلية إلى حاملي الجنسية اليابانية، كما أنه لا توجد قيود لعمر محدد. سنتعرف على تفاصيل أكثر حول هذا الاختبار، تابع معنا:

أقسام الاختبار:

تم تنفيذ نمط الاختبار المعدل في عام 2010. يتكون الاختبار من خمسة مستويات: N1 و N2 و N3 و N4 و N5 ، مع N1 أعلى مستوى و N5 الأدنى، هذه المستويات الخمس هي:

المستوى N1:

و هو المستوى المتقدم، و يشرح القدرة على فهم اللغة اليابانية المستخدمة في مجموعة متنوعة من الظروف، و يتضمن: 

– القراءة: يمكن للمرء أن يقرأ الكتابات ذات التعقيد المنطقي والكتابات المجردة حول مجموعة متنوعة من المواضيع، مثل الافتتاحيات الصحفية والنقد، وفهم هياكلها ومحتوياتها، كما يمكن للمرء أيضًا قراءة المواد المكتوبة بمحتويات عميقة حول مواضيع مختلفة ومتابعة رواياتهم بالإضافة إلى فهم نية الكتاب بشكل شامل، مدة هذا القسم 110 دقائق.

-الاستماع: يمكن للمرء أن يفهم المواد المقدمة شفوياً مثل المحادثات المترابطة والتقارير الإخبارية والمحاضرات، التي يتم التحدث بها بسرعة طبيعية في مجموعة متنوعة من الإعدادات، وقادر على متابعة أفكارهم وفهم محتوياتها بشكل شامل، كما يمكن للمرء أيضًا فهم تفاصيل المواد المقدمة مثل العلاقات بين الأشخاص المعنيين والهياكل المنطقية والنقاط الأساسية، مدة هذا القسم 60 دقيقة. 

المستوى N2:

وهو مستوى ما قبل المتقدم، و يتضمن القدرة على فهم اللغة اليابانية المستخدمة في مواقف الحياة اليومية، وفي مجموعة متنوعة من الظروف إلى درجة معينة، و فيه:

-القراءة: يمكن للمرء أن يقرأ المواد المكتوبة بوضوح حول مجموعة متنوعة من المواضيع، مثل المقالات والتعليقات في الصحف والمجلات وكذلك النقد البسيط، وفهم محتوياتها، كما يمكن للمرء أيضًا قراءة المواد المكتوبة حول الموضوعات العامة ومتابعة رواياتهم بالإضافة إلى فهم نية الكتاب، مدة هذا القسم 105 دقائق.

-الاستماع: يمكن للمرء أن يفهم المواد المقدمة شفوياً مثل المحادثات المترابطة والتقارير الإخبارية، التي يتم التحدث بها بسرعة طبيعية تقريبًا في المواقف اليومية وكذلك في مجموعة متنوعة من الإعدادات، وهو قادر على متابعة أفكارهم وفهم محتوياتها، كما يمكن للمرء أيضًا أن يفهم العلاقات بين الأشخاص المعنيين والنقاط الأساسية للمواد المعروضة، مدة هذا القسم 50 دقيقة.

المستوى N3:

وهو المستوى المتوسط، يمثل القدرة على فهم اللغة اليابانية المستخدمة في المواقف اليومية بدرجة معينة، يتضمن:

-القراءة: يمكن للمرء قراءة وفهم المواد المكتوبة بمحتويات محددة تتعلق بالمواضيع اليومية، حيث يمكن للمرء أيضًا استيعاب المعلومات الموجزة مثل عناوين الصحف، بالإضافة إلى ذلك، يمكن للمرء أيضًا قراءة الكتابات الصعبة قليلاً التي تتم مواجهتها في مواقف الحياة اليومية وفهم النقاط الرئيسية للمحتوى إذا كانت بعض العبارات البديلة متاحة للمساعدة على فهم المرء، يتم تخصيص 30 دقيقة للمفردات، و 70 دقيقة للقواعد.

-الاستماع: يمكن للمرء أن يسمع ويفهم المحادثات المتماسكة في المواقف اليومية، ويتحدث بسرعة شبه طبيعية، ويكون قادرًا بشكل عام على متابعة محتوياتها وفهم العلاقات بين الأشخاص المعنيين، مدة هذا القسم 40 دقيقة.

المستوى N4:

و هو المستوى الابتدائي، و يمثل القدرة على فهم اللغة اليابانية الأساسية، و يتضمن:

-القراءة: يمكن للمرء قراءة وفهم المقاطع حول الموضوعات اليومية المألوفة المكتوبة في المفردات الأساسية والكانجي، يتم تخصيص 30 دقيقة للمفردات، و 60 دقيقة للقواعد.

-الاستماع: يمكن للمرء الاستماع وفهم المحادثات التي تتم مواجهتها في الحياة اليومية ومتابعة محتوياتها، شريطة أن يتم التحدث بها ببطء، مدة هذا القسم 35 دقيقة.

المستوى N5:

وهو المستوى الأساسي، و فيه القدرة على فهم بعض اليابانية الأساسية، يتضمن:

-القراءة: يمكن للمرء قراءة وفهم التعبيرات والجمل النموذجية المكتوبة بالهيراغانا والكاتاكانا والكانجي الأساسي، 25 دقيقة للمفردات، و 50 دقيقة للقواعد.

-الاستماع: يمكن للمرء أن يستمع ويفهم المحادثات حول الموضوعات التي تتم مواجهتها بانتظام في الحياة اليومية والمواقف الصفية، وهو قادر على التقاط المعلومات الضرورية من المحادثات القصيرة التي يتم التحدث بها ببطء، مدة هذا القسم 30 دقيقة.

درجة الاختبار:

تعتمد الدرجة المعطاة على الدرجة الأولية، وهي إما A أو B أو C، وفقًا لذلك، حيث كانت الدرجة الأولية 67٪ أو أعلى، و بين 34٪ و 66٪، أو أقل من 34٪، فإنه يتم توفير هذه المعلومات المرجعية للمفردات والقواعد والقراءة على المستويات N4 و N5، و للمفردات والقواعد (ولكن ليس القراءة) على المستويات N1 و N2 و N3. في كلتا الحالتين، يقوم هذا بتقسيم النتيجة في قسم معرفة اللغة إلى مهارات منفصلة، ولكن في كلتا الحالتين يتم تحليل الأداء في قسم الاستماع.

تعتمد علامة النجاح الإجمالية على المستوى، وتتراوح بين 100/180 (55.55٪) لـ N1 و 80/180 (44.44٪) لـ N5. علامات النجاح للأقسام الفردية كلها 19/60 = 31.67٪ – أي ما يعادل 38/120 = 19/60 للقسم الكبير على المستويات N4 و N5. لا يحتاج المرء إلى تحقيق مستوى النجاح الكلي في كل قسم. تم اعتماد هذه المعايير بدءًا من يوليو 2010، ولا تختلف من عام لآخر، مع اختلاف القياس بدلاً من ذلك.

مدة الاختبار:

تختلف مدة الاختبار لكل مستوى حيث يخصص للمستوى N1 مدة 170 دقيقة، و المستوى N2 مدة 155 دقيقة، و المستوى N3 مدة 140 دقيقة، و المستوى N4 مدة 125 دقيقة، أما المستوى N5 له مدة 105 دقائق.

كيفية التحضير:

حتى تتمكن من اجتياز الاختبار بسهولة، عليك الاستعداد جيداً من خلال التحضير لكافة المجالات الواردة ضمن هذا الاختبار، يمكنك البدء بإيجاد مصدر يستطيع أن يتماشى مع احتياجاتك، و يؤمن لك الاطلاع الجيد على مواد و اسلوب طرح معلومات و اسئلة الاختبار بمختلف مستوياته، لذلك، سنعرض لك فيما يلي بعض المصادر التي يمكنها مساعدتك:

JLPT sample questions: يقدم لك الموقع الرسمي بعض النماذج لأسئلة الاختبار، توضح الأسئلة النموذجية شكل عناصر الاختبار في JLPT، حيث يتم تنظيم نماذج الأسئلة حسب المستوى من N1 إلى N5، يتم تقديم سؤال واحد لكل نوع عنصر اختبار. قد تكون هناك اختلافات عن الأسئلة في كتيب الاختبار الفعلي.

Japanese-Language Proficiency Test Official Practice Workbooks: يقدم لك الموقع الرسمي أيضاً مجموعة واسعة من الكتب الرسمية المتخصصة بكافة المستويات، حيث يلخص الأسئلة المطروحة بالفعل، بالإضافة إلى ذلك، يتم أيضًا نشر مخطط الاختبار (مثل معيار الموافقة – حول درجة المقياس – تكوين المشكلة والهدف من السؤال الكبير – السؤال المتكرر .. إلخ) ، وهي كتب أساسية للمرشحين، لذا يمكنك استخدامها بثقة في تحديد مستوى الاختبار والتدريب قبل إجراء الاختبار مباشرة.

Japanese Mock Exam: يقدم لك هذا الموقع مجموعة من الاختبارات الوهمية او التجريبية التي تحاكي الاختبار الفعلي، حيث يمكنك إيجاد الاختبار التجريبي لكل مستوى من المستويات الخمس، بالإضافة إلى العديد من الكورسات التي يقدمها لك الموقع لتعلم اللغة، بجانب مجموعة واسعة من الكتب تغطي القواعد و المفردات و محتويات كل اختبار لكل مستوى.

JLPT Preparation Online Course: يقدم لك الموقع طريقتان للتحضير لاختبارات JLPT، إذا أردت تحسين الأساسيات الخاصة بك، يمكنك أخذ دروس JLPT على مدار السنة، أما إذا كنت في مرحلة التحضير النهائي للاختبار، يمكنك أخذ دورة تحضير JLPT، حيث أنه في كل عام، تعد هذه الدورة طريقة شائعة وفعالة جدًا يستخدمها الطلاب من جميع أنحاء العالم للتحضير لاختبار إجادة اللغة اليابانية.

Learn Japanese with JapanesePod101: أكثر من 2950 درس صوتي وفيديو، مع المضيفين المطلعين والحيويين، وأدوات التعلم كانجي والمفردات و JLPT، مع ملاحظات الدرس التفصيلية بصيغة PDF، إضافة للدروس المباشرة و المناقشات، حيث أنك سوف تتعلم اليابانية مع دروس ممتعة ومثيرة للاهتمام وذات صلة ثقافية يسهل الاستماع إليها. ولكن ليس فقط أنها ممتعة، فهي فعالة أيضًا، انضم إلى مئات الآلاف من الأشخاص الذين يتعلمون اليابانية بالفعل مع دروس يابانية مجانية تصدر كل أسبوع.

كيفية التسجيل:

يقدم لك الموقع الرسمي خطوات التقدم للاختبار على الشكل التالي:

1.تحقق من تاريخ الاختبار على موقع Japan Exchange Exchanges and Services (JEES).

2.قم بالتسجيل في MyJLPT على موقع JEES (سجل في أي وقت).

3.تقدم عبر موقع JEES و ادفع رسوم الطلب.

4.احصل على قسيمة اختبار من JEES، وتقدم للاختبار.

يمكنك إجراء الاختبار في المدن الكبرى في جميع أنحاء اليابان، أما إذا كنت تخطط لإجراء الاختبار خارج اليابان، فيمكنك العثور على المدن حيث يتم تقديم الاختبار في المؤسسات المضيفة المحلية في JLPT.

فترة التسجيل:

عادة ما تكون فترة التقديم في بداية مارس حتى أواخر أبريل لاختبار يوليو وحوالي أوائل أغسطس حتى أواخر سبتمبر لاختبار ديسمبر، حيث يتم إجراء الاختبار مرتين في السنة في اليابان ودول مختارة (في الأحد الأول من يوليو وديسمبر)، ومرة واحدة في السنة في مناطق أخرى (في الأحد الأول من ديسمبر).

تكلفة الاختبار:

تبلغ رسوم الاختبار حوالي 5,500 ين، أي ما يقارب 52 دولار أمريكي، ولكنها قد تختلف بناءً على الموقع الذي تقرر إجراء الاختبار فيه.

صلاحية الاختبار:

تعتبر نتيجة هذا الاختبار صالحة مدى الحياة، حتى الاختبارات التي تم تقديمها بنسختها القديمة لا تزال صالحة حتى الآن و لمدى الحياة.

ليس عليك الانتظار أكثر! بعد وضع كافة المعلومات حول هذا الاختبار بين يديك، أصبح الآن من الممكن أن تحصل على فرص ذهبية للتعلم و العمل في هذه الدولة المميزة، كل ما عليك الآن هو البدء بالتحضير والاستعداد لاغتنام كافة الفرص لاحقاً!..