التعريف بالمهنة

تعتبر وظيفة حجز الأدوار بالطوابير «Line Stander, queue stander, line sitter, queue professional»  مهنة غير رسمية ظهرت بسبب ضرورة الوقوف في الطوابيرلفترات طويلة، فيقف شخص واحد في الطابور بدلاً من شخص آخر مقابل أجر مادي. تتضمن الوظيفة في الوقت الحاضر الانتظار في طابور السينما عند إطلاق فيلم جديد أو طوابير حجز تذكرة حضور مباراة مهمة أو حتى طوابير إصلاق النسخة الجديدة من البلايستيشن والآيفون، كل ما عليك فعله هو الوقوف! فإن كان لديك الكثير من الوقت الفارغ، فهذه الوظيفة مناسبة جدًا لك.

من الشوارع إلى الشركات

بدأت هذه المهنة كشيء طريف أو مضحك على بعض المواقع، لكن ما لبثت أن تحولت إلى خدمة منظمة ولها من يديرها، فبعض الشركات تجند الأشخاص، وأحيانًا المشردين منهم، للجلوس في الطوابير مقابل أجر ما. إحدى الأمثلة على ذلك هي شركة Same Ole Line Dudes (SOLD Inc.) ومقرها نيويورك، وهي فريق من المتخصصين المحترفين الذين يتولون الانتظار لأي شيء في مدينة نيويورك. بدأ المؤسس روبرت صموئيل هذا العمل منذ 2012 عندما فقد وظيفته كمندوب مبيعات في شركة AT&T وكان بحاجة إلى طريقة جديدة لكسب المال. تزامن ذلك مع إطلاق iPhone 5 في نفس الوقت تقريبًا، فوضع إعلانًا على موقع Craiglist يعرض عليه الانتظار في طابور. بعد 19 ساعة من الانتظار، حصل على 325 دولارًا. كان المشروع مربحًا جدًا لدرجة أنه أسس شركة SOLD Inc في ذلك الوقت. صموئيل ليس الوحيد الذي يستفيد من هذا العمل، آلاف الأشخاص يقومون بهذا العمل في عدة دول أوربية أيضًا.

أجور مقابل اللا شيء

تشير التقديرات أن بعضهم يمكن أن يجني 1500$ شهريًا، لكن المحترف منهم يجني هذا المبلغ خلال أسبوع تقريبًا! تتقاضى شركة SOLD Inc رسومًا قدرها 25 دولارًا للساعة الأولى و 10 دولارات لكل نصف ساعة إضافية، مما يعني أن أقل تكلفة تدفعها لمدة ساعتين هي 45 دولارًا. يمكن أن يكسب صموئيل في أسبوع واحد ما يصل إلى 1000 دولار (المصدر). إليك مثلاً هذا الموقع الذي يقدم خدمة استئجار شخص ليقف بالطابور، من هنا، متوسط الأجر المطلوب 15$ للساعة الواحدة.

وأنت عزيزي القارئ، هل من الممكن أن تعمل في مهنة كهذه؟ إن كنت تعتقد أنها مهنة غريبة، فهذا يعني أنك لم تقرأ بقية مقالات سلسلة مهن غريبة حول العالم، إليك بعضها:

مجرّب الأسرّةمعالج بالفنمعالج نفسي للحيواناتمختبر أفعوانيات مدن الملاهي – صائد الرؤوسمحقق حرائق الغابات