تعتبر إدارة الأعمال الحجر الأساسي في أي مشروع  وتكمن أهميتها لدورها الرئيسي في إدارة المشاريع والإشراف على كافة العمليات الادارية من الألف إلى الياء.

عدد سنوات الدراسة

بالغالب تكون الدراسة من 4 إلى 5 سنوات، يدرس الطالب إدارة الأعمال أما ضمن جامعة خاصة بإدارة الأعمال أو ضمن كلية الأقتصاد ومن المعروف أيضاً أن دراسة إدارة الإعمال هي من الدراسات الواسعة الشاملة عدة تخصصات.

بعض المواد يلي يتم دراستها عادةً

طبعاً تختلف المواد التي يتم تدريسها  من دولة إلى أخرى أو حتى من جامعة إلى أخرى، لكن يوجد بعض المواد المشتركة والتي يمكن اعتبارها أساسية ونذكر منها:

 

  • الموارد البشرية Human Resources
  • التسويق Marketing
  • إدارة المشاريع Project Management
  • إدارة الأعمال الدولية International Business Administration
  • دراسة الجدوى Feasibility Study
  • الاقتصاد Economic
  • المحاسبة Accounting

ماذا بعد التخرج ؟

بعد التخرج يمكنكم المباشرة في العمل في احدى المجالات أو يمكنكم القيام بالدراسة الماجستير باحدى التخصصات.

وهناك البعض  الآخر عندما يباشرون في العمل  فتكون خطواتهم من أجل كسب الخبرة ثم بعد ذلك التقديم على الماجستير التي تناسب أهدافهم.

ومن أبرز الدراسات العليا:  إدارة الأعمال Master of Business Administration  –  إدارة الأعمال التنفيذية Business Administration Executive.

مجالات العمل

يوجد العديد من التخصصات التي يمكن أن تختص بها في إدارة الأعمال والتي بدورها سوف تفتح مجالات عمل كثيرة ونذكر منها:

  • إدارة موارد بشرية
  • تسويق
  • محاسبة
  • التمويل

ماذا نفعل خلال الدراسة ؟

كون إدارة الإعمال من الاختصاصات الشائعة فقد بات الكثير من الطلاب يفضلونها وقد أثر ذلك بشكل سلبي على الطلاب الخريجين في الحصول على فرصة عمل، لذلك سوف نقدم لكم مجموعة من النصائح يمكنكم الإستفادة منها خلال فترة دراستكم تساهم في كسب المهارات وبنفس الوقت تزيد من فرص الحصول على الوظيفة التي ترغبون بها:

  • تقوية اللغة الإنجليزية
  • قراءة العديد من الدراسات والمعلومات حول التخصص الذي ترغبون بدراستها في إدارة الأعمال.
  • التدريب العملي من أجل كسب الخبرة.
  • التركيز على الجانب التكنولوجي بمعرفة أهم البرامج والمواقع التي يمكن الأستفادة منها.

مواضيع هامة وشيقة بمجال إدارة الأعمال